اضغط هنا لمشاهدة اخر المشاركات الجديدة بالمنتدى


التغريدات والاهداءات


منتديات عمري

المنتدى العام توضع بهذا المنتدى كل المواضيع التي لا تنتمي الى الاقسام الاخرى في منتديات عمري

شجرة الاعجابات1معجبون
  • 1 Post By رفيق القاسمى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 02-06-2015, 01:41 PM   #1
موقوف

 رقم العضوية : 50629
 تاريخ التسجيل : 7 - 8 - 2013
 الحالة الاجتماعية : عازب
 الجنس : ذكر
 الدوله : غير محدد
 المشاركات : 2,121
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 814
 عددالنقاط : 105
 تقييم المستوى : رفيق القاسمى will become famous soon enoughرفيق القاسمى will become famous soon enough

رفيق القاسمى غير متواجد حالياً

افتراضي المؤمنون وحالات الاكتئاب

لا نشك أن هناك بعض التغييرات الفيسيولوجية في بعض حالات المرضي بالاكتئاب لها سبب مرضي وتأثيرات كيميائية على العمليات الحيوية في الجسد وتحتاج إلى دواء وعقاقير تخفف من وطأتها وتساهم في علاجها, لكننا ههنا نتحدث عن أصل سبب الاكتئاب النفسي الذي قد يصيب المرء, وقد يشمل معنى الاكتئاب الذي نتحدث عنه في المقال معاني الحزن والهم والضيق وغيرها من المعاني المسببة للآلام النفسية الداخلية.

وقد أصاب الاكتئاب والملل من الحياة كثيراً من الغربيين, وكيف لا يكتئبون وقد عاشوا واختاروا أن يعيشوا حياة نفعية خالصة، أكل ونوم وأحلام مؤقتة، وقد ينتهي عند الكثير منهم على اختلاف أعمارهم وصول الاكتئاب عندهم إلى أعالي درجاته حتى ربما ألقوا بأنفسهم في دائرة الانتحار، وذلك أيضاَ أمر طبيعي ليس فيه أي عجب بالنسبة لهم، فلا دين رادع ولا عقيدة ثابتة ولا أصول يعودون إليها.

ورغم كل ما يتمتعون به من نعم الخالق التي تحوطهم ليلاَ ونهار، فعلي العكس ينسبون كل نعمة تعود إليهم إلى ذاتهم على حد قولهم: "ذلك نتيجة عملهم وجهدهم، صاروا متنعمين".

أما المسلم: فكيف يكتئب وقد منحه الله تعالى الكثير من النعم؟!
الفرق بين الطرفين أن كل نعمة لدى المؤمن يرجع منحها لله تعالى الخالق، فيختلف تمتع المسلم عن تمتع الكافر بها.

فنعمة البصر يتمتع بها المسلم لأنه يرى مخلوقات الله في الكون وجمال الطبيعة والإحساس بوجود الله سبحانه، لكن الكافر يجد في البصر ما ينظر به إلى كل ما يريد سواء أكان جميلاً أو قبيحاً، شراً أو خيراً.

والمؤمن أمره كله له خير، حتى همومه وغمومه إن احتسبها، فتصير له خير، يقول
النبي صلى الله عليه وسلم: «عجباَ لأمر المؤمن إن أمره كله خير وليس ذاك لأحد إلا المؤمن، إن أصابته سراء شكر فكان خيراَ له، وإن أصابته ضراء ص?ر فكان خيراً له».

ليس ذلك فقط، بل أعطى لنا ديننا العظيم مفتاح الخلاص من هذه المحن من طرائق اللجوء إليه ودعائه بأدعية وأذكار لها دورها الكبير بجانب الشعور بمعية الله تعالى والثقة بأن لا منجى ولا ملجأ منه إلا إليه.

فإبراهيم عليه السلام كان معلقاً بين السماء والأرض، وعالماً ألا مفر من وقوعه في
النار، لكنه في هذه اللحظة رفع بصره إلى السماء مردداَ: "حسبي الله ونعم الوكيل"، فكانت معية الله تعالى له بأمر النار أن تكون برداً وسلاماً على إبراهيم!!

ويونس لما التقمه الحوت، فناجى في الظلمات ربه: {لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين}، فكانت معية الله تعالى له وكشف عنه السوء.

أما هاجر المحبة لربها إذ أحسنت الظن به سبحانه حيث تركها زوجها إبراهيم في صحراء خاوية جدباء بلا زرع ولا ماء، وأيقنت أن ذلك أمر الله تعالى لزوجها فقالت وبين يديها وليدها الرضيع: "إذن لن يضيعنا الله".

فمن قصد الله في محنته بقلب خالص فلن يخذله ربه أبداَ، فاللجوء والتوكل على الله تعالى والعودة إليه كافٍ بأن يُخرج العبد من أزمته ومن كربه وهمه.

والمؤمن في خاطره فكرة يعيش عليها، وهدف يسعى نحوه، تتعلق بإصلاح الحياة، وتقويم الناس، وبث الخير والهدى، فيسعى إليها، فيستغل الفراغ الذي عنده فلا يستطيع أن يطرق
الشيطان بابه، فلا يجد أي خيط لدخول الملل والاكتئاب لديه، ويبدل ذلك الفراغ بما يرضي الله تعالى ويحتسب كل عمل يقوم به لله.

وفي أحيان كثيرة يصيب الاكتئاب الإنسان ضعيف
النفس، لكن المسلم ليس بضعيف لأن إيمانه جعله من أقوى الأقوياء وبزيادة الإيمان يزيد ارتباط العبد بربه، وعندها تجد في قلبه القوة التي يستطيع أن يتغلب بها على كل الصعاب، لذلك إذا شعر العبد بالاكتئاب ليس عليه إلا أن يعود إلى ربه وأن يقوي إيمانه ويراجع حساباته.

ويبحث عن كل ما باعد بينه وبين ربه، ويطرق الباب بالدعاء والمناجاة وصلاة الليل والخلوة به سبحانه فسوف يجد في قلبه الراحة التي يبحث عنها بعد الضيق والسعادة بعد الحزن، بل قد يجد من ذلك حلول الأمور المعقدة ففي الحديث عن
عائشة أن النبي صلي الله عليه وسلم قال: «لا يغني حذر من قدر، والدعاء ينفع مما نزل ومما لا ينزل، وإن البلاء لينزل فيتلقاه الدعاء فيعتلجان إلى يوم القيامة».

وكيف يحزن المسلم أو يكتئب وهو يعلم أن كل ما يصيبه من هم أو غم حتى الشوكة له عليها أجر!! فعن النبي صلي الله عليه وسلم قال: «ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا حزن ولا غم ولا أذى، حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله تعالى بها خطاياه».

هكذا يجب أن يعيش المؤمن بتلك النفحات الربانية فتخرجه من دائرة الأحزان والاكتئاب، فتغير أحواله، إذ بالإسلام يعرف العبد ربه بأسمائه العليا وصدّق بها، فاستشعر رحمة ربه وعلمه وقيوميته وكشفه الضر وإجابة دعوته إذا هو دعاه.

على جانب آخر: على المسلم أن يعلم أنه قد لا يدرك المرء كل أمانيه، بل قد يحقق بعض أمانيه التي بات يحلم بها، لكنه عليه بالرضا، لأن قدر الله تعالى حال بينه وبين تحقيقها، ذلك
الرضا الذي يجعل القليل عنده كثيراً، بل يشبع الإنسان ويحجم نظره تجاه ما عند الغير، فيسعد قلبه دائماَ ولا يجد للاكتئاب ولا الأحزان باباً للدخول إليه.

أيضاَ علمنا إسلامنا أنه لا يصح لمسلم أن يحمل في قلبه لأخيه ضيقاً أو خصاماً، ولابد أن يدخل قلبه في دائرة العفو والتسامح لمن ظلمه، فإن ترويض
القلب على العفو باب لإعادة السعادة إليه، فكيف يكتئب وهو محب لكل الطيبين؟!

أيضاَ: الحسنة تلو الحسنة تضع في القلب نوراً يستوجب له السعادة، والسيئة تلو السيئة تجعل في القلب راناً يورث له الظلمة والوحشة وحمل الهموم، لكن إذا مسه الحزن عليه ألا يقنط من
رحمة الله تعالى، وليس عليه إلا باب التوبةالخالصة الصادقة كي تخلصه مما هو فيه، حينئذ يقبله ربه ويبدل ضيقه بالفرج وعسره باليسر، فكيف يكتئب العبد وأمامه كل هذه الأبواب؟!

وقد يكون من أسباب اكتئاب العبد دَينٌ أثقل عاتقه، فالعلاج هنا في السنة النبوية، أولاً أن عليه عقد النية الخالصة لله على السداد، ثم الدعاء! وقد أوصانا النبي الكريم صلي الله عليه وسلم بكلمات صالحات: «اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل والهرم، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال» (أخرجه
البخاري).

ثم بعد ذلك الأخذ بالأسباب في وضع خطة لسداد ذلك الدين، وعليه أن يعلم أن الذي سيعينه في سداد دينه هو الله تعالى، كما في الحديث الشريف: «ثلاثة حق على الله عونهم، المجاهد في سبيل الله، والمكاتب الذي يريد الأداء، والناكح الذي يريد العفاف»، فلماذا يكتئب العبد بعد ذلك؟!

إن لقاء الله تعالى قادم لا مفر، فلا داعي لأن يضيع المرء أيام حياته في الاكتئاب! إذ يكون من آثاره حرمان العبد أيضاَ كثيراً من العبادات، فهذا اليوم الذي يمر على العبد لن يعود مرة ثانية، فلنترك الأحزان والهموم بقوة إرادة للخلاص من قيود ذلك الاكتئاب، وننظر لأيامنا بمرآة الأمل الصالح، والخير المأمول فيما عند الله تعالى.

فاليوم إن شاء الله، بالحمد والرضا يصبح أفضل من أمس، وغداً بشيئه الإله وحسن الظن به سبحانه سيكون أفضل من اليوم.

فعار على المسلم أن يكون إلهه الله تعالى ونبيه محمد صلي الله عليه وسلم ودينه الإسلام ثم نراه يكتئب!!

hglclk,k ,phghj hgh;jzhf

مسلي معجب بهذا .









من مواضيعي
0 الثقة بالله
0 ضاقت بي السبل إلا من رحمتك يارب لم تضيق
0 ماهو الاحتساب
0 يوم الجمعة
0 بحث عن مظاهر القدرة الإلهية
0 من اعرب الفواكه في العالم
0 تخلص من الكوليسترول المرتفع في جسمك بوصفة سهلة بدون أدوية
0 تخلص من خطر الإصابة بتصلب الشرايين ودهون الدم والالتهابات بواسطة هذه الوصفة الطبيعية الألم
0 زيدان: أرفض الحديث عن رونالدو وتجديد عقدي لا يشغلني
0 يوفنتوس ينافس ريال مدريد على نجم مانشستر يونايتد
0 الإسماعيلي يكشف مصير أبوطالب العيسوي
0 قصر تنازفت/ عائلة التنازفتي
0 ما هو أصل تسمية مصر بهذا الاسم
0 أقراص تقضي على مشكلة روائح الجسم الكريهة
0 ستوك سيتي الإنجليزي يقيل مدربه مارك هيوز
0 سيميوني: ريال مدريد لا يزال الفريق الأفضل في العالم
0 التوترات في إيران تدفع بالنفط إلى أعلى مستوى منذ 2015
0 السعودية تصرف بدل غلاء معيشة للمواطنين بعد رفع أسعار البنزين
0 الوداد المغربي يفوز بجائزة أفضل ناد إفريقي في 2017
0 زيدان ينتظر عودة رونالدو وراموس ومودريتش


التعديل الآخير تم بواسطة [ رفيق القاسمى ]   , 02-06-2015 الساعه: 01:43 PM.
 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 02-06-2015, 03:19 PM   #2

 رقم العضوية : 16326
 تاريخ التسجيل : 19 - 1 - 2011
 الحالة الاجتماعية : مطلق
 الجنس : ذكر
 الدوله : السعودية
 المشاركات : 40,837
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 18382
 عددالنقاط : 16885
 تقييم المستوى : مسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond reputeمسلي has a reputation beyond repute

مسلي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المؤمنون وحالات الاكتئاب

بارك الله فيك اخي رفيق القاسمي
اعاذنا الله واياكم من هذة الامراض
شكرا لك







من مواضيعي
0 شيء محزن جدا
0 لغز
0 ابكتني ياعباد الله
0 لحس مخي
0 علمتني كاترينا
0 قصيدة الشريف بركات في ابنه مالك
0 تطور اليابان
0 سلام
0 رياح الصمت
0 صدفة غريبة
0 ودي اشوفك
0 لابوك يالعين
0 أخر العنقود
0 مقتطفات من اشعار سعد بن جدلان
0 اة ياونتي ونة
0 الديرة
0 ونعم الزوج
0 متى نقول ياقلة الحيلة
0 قسوة الايام
0 قصة ذيب بن شالح القحطاني


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 05-06-2015, 04:39 PM   #3

 رقم العضوية : 54722
 تاريخ التسجيل : 15 - 6 - 2014
 المهنة : عاطله
 الحالة الاجتماعية : عازبة
 الجنس : انثى
 الدوله : السعودية
 المشاركات : 387
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 305
 عددالنقاط : 190
 تقييم المستوى : كلي عسل has a spectacular aura aboutكلي عسل has a spectacular aura about

كلي عسل غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المؤمنون وحالات الاكتئاب

يسلمووووووووووووورووووووووووووعه







من مواضيعي
0 صديقتى لآلآ آريد الاا رؤيتك
0 «المعسل»... سم قاتل
0 هاي منتدى عمري


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 05-12-2017, 01:34 PM   #4

 رقم العضوية : 55520
 تاريخ التسجيل : 5 - 12 - 2014
 الحالة الاجتماعية : عازب
 الجنس : ذكر
 الدوله : غير محدد
 المشاركات : 109
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 45
 عددالنقاط : 50
 تقييم المستوى : رجل الظل will become famous soon enough

رجل الظل غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المؤمنون وحالات الاكتئاب

تسلم الأيـادي اللي اختارت لنا الموضوع الرااااائع







من مواضيعي
0 12 نصيحة لحياة زوجية سعيدة
0 لكل الازواج لا للصمت


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 06-12-2017, 04:17 PM   #5

مراقب المنتديات العامه

 رقم العضوية : 38888
 تاريخ التسجيل : 11 - 8 - 2012
 الإقامة : ليبيا
الهواية : كتابتي لعلني أفهمني !!!
 المهنة : الغوص في بحور الكلمة حد فقد الأكسجين!!!
 الحالة الاجتماعية : غير محدد
 الجنس : ذكر
 الدوله : ليبيا
 المشاركات : 22,687
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 21687
 عددالنقاط : 1689
 تقييم المستوى : الحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant futureالحب الجارف has a brilliant future

الحب الجارف غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر Skype إلى الحب الجارف

افتراضي رد: المؤمنون وحالات الاكتئاب

شكرا على طرحك الراقى
تقديرى واحترامى







من مواضيعي
0 تعلمي تنسيق الألوان بطرق عصرية من عرض أزياء مارك جاكوبس 2018
0 ابن هانئ الأندلسي >> تظلّمَ منّا الحبُّ والحبُّ ظالمُ
0 معلومات مثيرة عن اغتيال ابراهام لينكولن
0 عودة الدوري الليبي الممتاز والبداية بين النجمة وأهلي بنغازي
0 بنغازى < للشاعر راشد زبير السنوسى
0 انظر في المرآة < للشاعر محمد زيدان
0 عندما يتجمد الشعور بقمة الالم..
0 عندما تعتاد تتعود...
0 احتراق طائرة تابعة للخطوط الليبية وتوقف رحلات الأفريقية لثلاثة أيام
0 طريقة تشغيل واتس آب على هاتفين في نفس الوقت
0 تشيلي: حريق متعمد جديد في كنيسة قبل أيام من زيارة البابا
0 مصر: القبض على محافظ المنوفية ورجلي أعمال بتهمة الفساد
0 أهمية الوقت في حياتنا
0 ما أسباب تشنج الساق والشد العضلي؟
0 "حب الهيل" مزاج أفضل وفوائد صحية جمة
0 تونس: ارتفاع عدد وفيات أنفلونزا الخنازير إلى 11 حالة
0 ماكرون: فرنسا ستعترف بدولة فلسطينية في الوقت المناسب
0 الأمم المتحدة تجلي لاجئين من ليبيا إلى إيطاليا للمرة الأولى
0 تنبيه المسلمين إلى أن « طه و يس » ليست من أسماء خاتم المرسلين
0 بماذا تعجب المرأة في الرجل


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مواضيع جديدة في قسم المنتدى العام

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سورة المؤمنون , سبب التسمية و التعريف بالسورة السلــطانة منتدى الفيس بوك و صور فيسبوك 0 20-04-2015 01:17 PM
2012 علاج الاكتئاب غير كل الناس منتدى الحياة الزوجية 0 15-01-2012 06:15 PM
2015 ثقافي / ( إنما المؤمنون أخوة ) محاضرة دعوية في عسير toooot اخبار الدول العربية الهامة 0 29-03-2011 09:30 AM
2015 ثقافي / إنما المؤمنون أخوة / محاضرة في مدينة السيح toooot اخبار الدول العربية الهامة 0 13-03-2011 10:30 AM
2015 ثقافي / إنما المؤمنون أخوة / محاضرة بمركز الدعوة في الخرج toooot اخبار الدول العربية الهامة 0 12-03-2011 10:30 AM

 

تفضلو بزيارة مواقعنا الصديقة من هنا

 


شرح طلب كلمة المرور من هنا


الساعة الآن 08:19 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى