اضغط هنا لمشاهدة اخر المشاركات الجديدة بالمنتدى


التغريدات والاهداءات


منتديات عمري

شجرة الاعجابات6معجبون
  • 3 Post By نبض قلبى
  • 1 Post By العاشق الحساس
  • 1 Post By العنقاء
  • 1 Post By صمت.المشاعر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 01-12-2014, 10:38 AM   #1

مشرفه منتدى الاخبار والبشره والصور

 رقم العضوية : 53990
 تاريخ التسجيل : 6 - 4 - 2014
 الحالة الاجتماعية : غير محدد
 الجنس : انثى
 الدوله : السعودية
 المشاركات : 6,773
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 4762
 عددالنقاط : 413
 تقييم المستوى : نبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really nice

نبض قلبى غير متواجد حالياً

افتراضي ام تدفن ابنها ويعود لها



تعتدل الأم فاطمة في جلستها وتكمل الحديث وهي تغالب دموعها:
«تصور، فمنذ تعرض عادل للاعتداء من طرف أطفال الجيران لم يهدأ لي بال، فأنا دائماً مهمومة بالوضع الصحي لابني عادل، ومتخوفة على مصيره، بل وضياعه مني بسبب غياباته المتكررة والمفاجأة بدون إذن مسبق، فقد يحدث أن يخرج من البيت وقد يعود للتو، وقد لا يعود كما وقع قبل عام تقريباً؛ حين خرج من البيت واتجه نحو بلدة (واد لاو)، غير بعيدة عن مدينة تطوان (شمال المغرب)، مشياً على قدميه، ومكث فيها نحو أربعة أشهر، ومن الصدف أن تعرف عليه أحد معارفنا الذين يقطنون بهذه البلدة، فبادر بإخبار صهري، وأنه لا داع للبحث عنه أو الخوف عن مصيره، فانتقلنا إلى عين المكان وجئنا به إلى الرباط، فكيف تريد لقلب أم أن تطمئن وهي تعيش هذه الكوابيس، وكيف تريد أن تغمض لها العين وهي تعيش دائماً كابوس الخوف على مصير ابنها الذي لا يطيق الجلوس طيلة اليوم بكامله في البيت بين الجدران.

غيبة طويلة
تصمت الأم فاطمة لبعض الوقت وكأنها ترتب أفكارها وتتهيأ لسرد الحديث الأليم، والصارخ الذي قلب حياة الأسرة رأساً على عقب بعدما دفنت جثة شاب غريب، واعتقدت خطأ بأنها جثة ابنها عادل، وتستأنف حديثها:
«طالت غيبة عادل هذه المرة أيضاً، وامتدت لأربعة الأشهر الأخيرة من عام 2014م، فخرجت للبحث عنه كعادتي أتنقل بين المستشفيات والدوائر الأمنية، ووضعته ضمن ركن المتغيبين في إحدى الصحف، وتنقلت بين مستودعات الأموات أسأل إن كان ابني بين الأحياء أو الأموات. زرت مستودع الأموات، حملت معي صورة عادل في مدينتي الرباط وسلا مرتين دون جدوى، وطلب مني أحد المسؤولين الدخول إلى المستودع والبحث ما إذا كان ابني عادل من ضمن هؤلاء الأموات، فاعتذرت، واستأذنتهم إلى حين مجيء أحد أقاربه من الأسرة الذي سيتكفل بدخول المستودع للبحث عن عادل، وهو ما حصل، خصوصاً وأن مسؤولاً عن المستودع وبعد رؤيته للصورة قال إنها شبيهة بأحد الموتى الموجودين في المستودع».


تتوقف الأم فاطمة، تتنهد وتستغفر الله قبل استرسالها في الحديث:
«وبالفعل، التحق الأب بالمستودع، وتعرف على جثة ابنه عادل، أو هكذا خيل إليه، وبعد قيامه بجميع الإجراءات عاد إلى البيت يحمل جثة شاب غريب؛ اعتقاداً منه بأنها جثة عادل. والأب معذور في هذه الحالة؛ لأن ملامح الناس بعد الموت تتغير، العين تخدع، وللأب في هذه الحالة عذره، كان يوماً حزيناً ونحن نستقبل الجثة، ونهيئ للجنازة. يوم لن ننساه أبداً، ولكن صدقوني أنه بالرغم من البكاء وحرقة الفراق فإنني كنت أشك تماماً بأن الجثة، هي لابني عادل، فقلب الأم كما يقولون لا يكذب، وإحساسها في العديد من الحالات لا يخطئ. وحتى وأنا أتحدث بعد دفن جثة الغريب، كنت وابنتي الصغيرة نسهر إلى آخر ساعة من الصباح، نتحدث في الموضوع، وكنا متفقتين بأن هناك إحساساً ينتابنا بأن عادل حي لم يمت بعد. وصدق قولي، ففي غضون عشرة أيام أعقبت دفن الغريب جاء الخبر الذي هز الأسرة، وأثار الاستغراب، كما أثار تساؤل البعض، كيف بالابن عادل وقد دفن قبل أيام فقط أن يعود للظهور من جديد، بعدما نزل الخبر فجأة على أفراد الأسرة؟».

مازال حيّاً
توضح الأم فاطمة: «ومن القدرة الإلهية، أن أحد معارفي في حي بوهلال، الذي أمضيت فيه طفولتي وشبابي، كان في رحلة في مدينة (شفشاون) شمالي المغرب، برفقة أسرته على متن السيارة، فلمح بالمصادفة في منطقة تدعى (أقشور) ضاحية المدينة، ابني عادل الذي يعرفه جيداً، كما يعرف بقية أبنائي، وعند عودته إلى الرباط التقى ابن أختي، وبعد حوار قصير بينهما لاحظ الرجل أن حالة من الحزن بادية على ابن الأخت، فاستفسره وأخبره بأنه مازال حيّاً على وقع صدمة وفاة عادل الذي دفن قبل (10) أيام فقط. فذهل الرجل الذي أخبره بأن هذا كلام غير صحيح، وأن عادل الذي يعرفه حق المعرفة حي يرزق، وشاهده قرب موقف سيارات الأجرة ببلدة (أقشور) بمدينة شفشاون، وأنه مستعد ليمده بجميع المعلومات التي من شأنها مساعدته للوصول إلى مكان تواجده.

وهذا ما وقع، انتقل ابن أختي إلى البلدة المذكورة على متن الحافلة، مستعيناً بجميع المعلومات المتوفرة، فانتظروا معي وتأملوا كيف يهيئ الله عز وجل الأسباب، فبمجرد وصول الحافلة إلى البلدة المذكورة وبينما كان ابن أختي يتأمل بفضوله أرجاء المنطقة فإذا به يلمح عادل من نافذة الحافلة التي لم تكن قد توقفت بعد.
نزل ابن الأخت من الحافلة، ترجل، نادى (عادل... عادل)، وإذا بابني عادل يلتفت إليه، ويتعانقان إيذاناً بنهاية قصتنا الأليمة... عاد ابن الأخت وبرفقته عادل إلى البيت، لتمتزج الفرحة؛ فرحة عودة الابن عادل من اغترابه وألم فراق شاب غريب أسميته (عبدالله) الذي بكيناه جميعاً.
قصة لم يصدقها الكثيرون، فإلى الآن مازال البعض يتصل معزياً، والآخرون يطرقون الباب مهنئين! بينما عادل الذي ترونه أمامكم قد لا يصدق نفسه مما وقع!


عادل: لن أخرج من البيت
تعذر علينا لقاء الأب، ولقاء بقية الأطراف الأخرى، بل وتعمدنا عدم ذكر حتى الأسماء؛ نزولاً على طلب الأسرة، ولكن تحدثنا إلى عادل الذي قالت والدته إنه يتحدث للمرة الأولى لمنبر إعلامي.
قال عادل في سياق حديثنا المتقطع معه إنه لا يتذكر بالتحديد ما وقع، ولكن المهم هو أنه أخذ عهداً على نفسه بعدم الخروج من البيت والتيه؛ لأنه لا يريد -كما ذكر لـ«سيدتي»- بأن يكون سبباً في متاعب للآخرين، وخصوصاً أمه الحبيبة التي اتكأ على رجلها، وبدأ يتأمل في ملامح وجهها مثل طفل صغير وهي تداعب شعره قبل أن تجد أثر الضربة التي كانت سبباً في جميع المشاكل الجسدية والنفسية التي يعيشها اليوم عادل.


الرأي الطبي
استشرنا البروفيسور عبدالله العباسي حول مرض عادل فأجاب: «الحالة مؤثرة فعلاً، وعادل اليوم يعاني تلفاً لخلايا الدماغ نتيجة الضربة الحادة التي تلقاها في صغره، وكان يلزمه تدخلاً جراحياً في حينه، واستشارة فريق طبي مكون من جراح للدماغ والأعصاب وطبيب نفسي وأخصائي جراحة تقويمية؛ لأن الأمر يتعلق بعضو حساس وحيوي؛ وهو الدماغ. وللأسف اليوم يعاني اضطرابات قد يستحيل علاجها؛ فالخلايا تلفت نتيجة تلك الضربة وأخذت سرها معها، لا يمكن اليوم تحديد طبيعة مرضه وحالة الشرود التي تصيبه، لذا أؤكد على كل العائلات أن أي حادث قد يقع لأطفالهن يجب أن يؤخذ على محمل الجد في حينه، ويتم الكشف عن الخلل بالأشعة أو الجراحة وغيرها، وطبعاً نسأل الله اللطف في أقدار كل البشر.


hl j]tk hfkih ,du,] gih









من مواضيعي
0 لا تزعل وتغضب فى الدنيا قد يكون مسح لذنو بك
0 انتهى الوقت ضع القلم
0 ولا كلمه المو ضوع مغلق
0 اجمل عبااااارة
0 حمية الباذنجان لحرق الدهون
0 اكسسسوارات رجالى حلوة
0 اجمل الا وقاااااات
0 احزمه شبابى جديدة
0 ايدى كلها نعووومه
0 حبيبى
0 ثرثرة حرفى
0 طريقه ازاله شعر الوجه بالخيط
0 اكتشفى فوائد اللوز الحلو للبشرة
0 شوزات رجالى
0 جيتك بكل الدفا وانا من الشوق حران
0 فتاة تخطف بحفل زفاف
0 ام تدفن ابنها ويعود لها
0 اختلاااااافات بين الرجل والمراءة
0 الارض تبتلع سيدة استراليه
0 وفاة الشحرورة


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 01-12-2014, 11:30 AM   #2

 رقم العضوية : 51933
 تاريخ التسجيل : 12 - 10 - 2013
 الإقامة : السعوديه
الهواية : احب كتابة الخواطر ومحاولة الشعر
 الحالة الاجتماعية : غير محدد
 الجنس : ذكر
 الدوله : السعودية
 المشاركات : 9,778
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 8018
 عددالنقاط : 443
 تقييم المستوى : العاشق الحساس is just really niceالعاشق الحساس is just really niceالعاشق الحساس is just really niceالعاشق الحساس is just really niceالعاشق الحساس is just really nice

العاشق الحساس غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر Skype إلى العاشق الحساس

افتراضي رد: ام تدفن ابنها ويعود لها

يعطيك العافيه نبض

قصه رائعه ومؤثره

تحياتي واحترامي
نبض قلبى معجب بهذا .







من مواضيعي
0 جفاف احساس
0 عشرة الوان من الانجري يجب ان تتوفر في خزانتك ايتها العروس
0 جنوني صعب
0 صدفه
0 احساس حي
0 عذرا ياوطني
0 ردي قلبي
0 لاتسأليني
0 الحذر من نشر المشاركات المحرمه من صور واغاني وكلام
0 مدمن
0 الروح
0 نجمة تجاور قمر
0 سبحات رجاليه
0 كوليكشن للرجال
0 يضيق الكون في عيني واشوفك في خيالي كون
0 كل السالفه
0 صور غروب الشمس
0 صيف جازان
0 نملة وعاء العسل
0 كيف تجعلين رائحة جسمك جميله من الداخل والخارج


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 01-12-2014, 12:58 PM   #3

 رقم العضوية : 55033
 تاريخ التسجيل : 12 - 8 - 2014
 الحالة الاجتماعية : غير محدد
 الجنس : انثى
 الدوله : غير محدد
 المشاركات : 1,695
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 1606
 عددالنقاط : 272
 تقييم المستوى : العنقاء is a jewel in the roughالعنقاء is a jewel in the roughالعنقاء is a jewel in the rough

العنقاء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ام تدفن ابنها ويعود لها

والله قصة مؤثرررة ... الله يشفييه ... ياااالله وش معااااانااة الأم المسكينة


يدددديك العااافية يالغلااا
نبض قلبى معجب بهذا .







من مواضيعي
0 آه آه آه آه أم أم أم أم أأأأأأأأأأأأأأأ ااااااااح فديتكـ قرب فمك
0 احذري هذه الكلمات مع زوجك!!
0 لماذا لم يرض الله للنساء الحزن ؟
0 رسائل زوجة عاشقة
0 رجال لاتطيقهم النساء
0 زوجتي العزيزة كم اعشق فييك
0 أنواع القبلاااات
0 .. دعني أحبك في صمت...
0 العالم العربي جابر بن حيان
0 ياجارة الواادي للشاعر احمد شوقي
0 تأملات في معركة هرمجدون
0 شاهد أول أقوى رثاء الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود
0 كفى بالموت واعظاً
0 خاطرة فااقت الجمااال
0 الزووجة الصالحة
0 كم مرة في حياتك قيل لك ( الله يفتح عليك ) ؟
0 معلومات عن حمام الحرم
0 بس مـــــص كافي ياقلبي ماشبعتي .....
0 اغتصاب !! بس رومانسي وجذاب
0 دكتور جامعي يكتشف كذب التلاميذ


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 08-12-2014, 03:11 PM   #4

مشرفه منتدى الاخبار والبشره والصور

 رقم العضوية : 53990
 تاريخ التسجيل : 6 - 4 - 2014
 الحالة الاجتماعية : غير محدد
 الجنس : انثى
 الدوله : السعودية
 المشاركات : 6,773
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 4762
 عددالنقاط : 413
 تقييم المستوى : نبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really nice

نبض قلبى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ام تدفن ابنها ويعود لها


العاشق الحساس - العنقاء اشكركما على المتاابعه







من مواضيعي
0 لا تزعل وتغضب فى الدنيا قد يكون مسح لذنو بك
0 انتهى الوقت ضع القلم
0 ولا كلمه المو ضوع مغلق
0 اجمل عبااااارة
0 حمية الباذنجان لحرق الدهون
0 اكسسسوارات رجالى حلوة
0 اجمل الا وقاااااات
0 احزمه شبابى جديدة
0 ايدى كلها نعووومه
0 حبيبى
0 ثرثرة حرفى
0 طريقه ازاله شعر الوجه بالخيط
0 اكتشفى فوائد اللوز الحلو للبشرة
0 شوزات رجالى
0 جيتك بكل الدفا وانا من الشوق حران
0 فتاة تخطف بحفل زفاف
0 ام تدفن ابنها ويعود لها
0 اختلاااااافات بين الرجل والمراءة
0 الارض تبتلع سيدة استراليه
0 وفاة الشحرورة


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 08-12-2014, 04:12 PM   #5

أسرة عمري

 رقم العضوية : 53452
 تاريخ التسجيل : 12 - 2 - 2014
 الحالة الاجتماعية : متزوج
 الجنس : ذكر
 الدوله : السعودية
 المشاركات : 2,124
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 2337
 عددالنقاط : 181
 تقييم المستوى : صمت.المشاعر has a spectacular aura aboutصمت.المشاعر has a spectacular aura about

صمت.المشاعر غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ام تدفن ابنها ويعود لها

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبض قلبى مشاهدة المشاركة


تعتدل الأم فاطمة في جلستها وتكمل الحديث وهي تغالب دموعها:
«تصور، فمنذ تعرض عادل للاعتداء من طرف أطفال الجيران لم يهدأ لي بال، فأنا دائماً مهمومة بالوضع الصحي لابني عادل، ومتخوفة على مصيره، بل وضياعه مني بسبب غياباته المتكررة والمفاجأة بدون إذن مسبق، فقد يحدث أن يخرج من البيت وقد يعود للتو، وقد لا يعود كما وقع قبل عام تقريباً؛ حين خرج من البيت واتجه نحو بلدة (واد لاو)، غير بعيدة عن مدينة تطوان (شمال المغرب)، مشياً على قدميه، ومكث فيها نحو أربعة أشهر، ومن الصدف أن تعرف عليه أحد معارفنا الذين يقطنون بهذه البلدة، فبادر بإخبار صهري، وأنه لا داع للبحث عنه أو الخوف عن مصيره، فانتقلنا إلى عين المكان وجئنا به إلى الرباط، فكيف تريد لقلب أم أن تطمئن وهي تعيش هذه الكوابيس، وكيف تريد أن تغمض لها العين وهي تعيش دائماً كابوس الخوف على مصير ابنها الذي لا يطيق الجلوس طيلة اليوم بكامله في البيت بين الجدران.

غيبة طويلة
تصمت الأم فاطمة لبعض الوقت وكأنها ترتب أفكارها وتتهيأ لسرد الحديث الأليم، والصارخ الذي قلب حياة الأسرة رأساً على عقب بعدما دفنت جثة شاب غريب، واعتقدت خطأ بأنها جثة ابنها عادل، وتستأنف حديثها:
«طالت غيبة عادل هذه المرة أيضاً، وامتدت لأربعة الأشهر الأخيرة من عام 2014م، فخرجت للبحث عنه كعادتي أتنقل بين المستشفيات والدوائر الأمنية، ووضعته ضمن ركن المتغيبين في إحدى الصحف، وتنقلت بين مستودعات الأموات أسأل إن كان ابني بين الأحياء أو الأموات. زرت مستودع الأموات، حملت معي صورة عادل في مدينتي الرباط وسلا مرتين دون جدوى، وطلب مني أحد المسؤولين الدخول إلى المستودع والبحث ما إذا كان ابني عادل من ضمن هؤلاء الأموات، فاعتذرت، واستأذنتهم إلى حين مجيء أحد أقاربه من الأسرة الذي سيتكفل بدخول المستودع للبحث عن عادل، وهو ما حصل، خصوصاً وأن مسؤولاً عن المستودع وبعد رؤيته للصورة قال إنها شبيهة بأحد الموتى الموجودين في المستودع».

تتوقف الأم فاطمة، تتنهد وتستغفر الله قبل استرسالها في الحديث:
«وبالفعل، التحق الأب بالمستودع، وتعرف على جثة ابنه عادل، أو هكذا خيل إليه، وبعد قيامه بجميع الإجراءات عاد إلى البيت يحمل جثة شاب غريب؛ اعتقاداً منه بأنها جثة عادل. والأب معذور في هذه الحالة؛ لأن ملامح الناس بعد الموت تتغير، العين تخدع، وللأب في هذه الحالة عذره، كان يوماً حزيناً ونحن نستقبل الجثة، ونهيئ للجنازة. يوم لن ننساه أبداً، ولكن صدقوني أنه بالرغم من البكاء وحرقة الفراق فإنني كنت أشك تماماً بأن الجثة، هي لابني عادل، فقلب الأم كما يقولون لا يكذب، وإحساسها في العديد من الحالات لا يخطئ. وحتى وأنا أتحدث بعد دفن جثة الغريب، كنت وابنتي الصغيرة نسهر إلى آخر ساعة من الصباح، نتحدث في الموضوع، وكنا متفقتين بأن هناك إحساساً ينتابنا بأن عادل حي لم يمت بعد. وصدق قولي، ففي غضون عشرة أيام أعقبت دفن الغريب جاء الخبر الذي هز الأسرة، وأثار الاستغراب، كما أثار تساؤل البعض، كيف بالابن عادل وقد دفن قبل أيام فقط أن يعود للظهور من جديد، بعدما نزل الخبر فجأة على أفراد الأسرة؟».

مازال حيّاً
توضح الأم فاطمة: «ومن القدرة الإلهية، أن أحد معارفي في حي بوهلال، الذي أمضيت فيه طفولتي وشبابي، كان في رحلة في مدينة (شفشاون) شمالي المغرب، برفقة أسرته على متن السيارة، فلمح بالمصادفة في منطقة تدعى (أقشور) ضاحية المدينة، ابني عادل الذي يعرفه جيداً، كما يعرف بقية أبنائي، وعند عودته إلى الرباط التقى ابن أختي، وبعد حوار قصير بينهما لاحظ الرجل أن حالة من الحزن بادية على ابن الأخت، فاستفسره وأخبره بأنه مازال حيّاً على وقع صدمة وفاة عادل الذي دفن قبل (10) أيام فقط. فذهل الرجل الذي أخبره بأن هذا كلام غير صحيح، وأن عادل الذي يعرفه حق المعرفة حي يرزق، وشاهده قرب موقف سيارات الأجرة ببلدة (أقشور) بمدينة شفشاون، وأنه مستعد ليمده بجميع المعلومات التي من شأنها مساعدته للوصول إلى مكان تواجده.
وهذا ما وقع، انتقل ابن أختي إلى البلدة المذكورة على متن الحافلة، مستعيناً بجميع المعلومات المتوفرة، فانتظروا معي وتأملوا كيف يهيئ الله عز وجل الأسباب، فبمجرد وصول الحافلة إلى البلدة المذكورة وبينما كان ابن أختي يتأمل بفضوله أرجاء المنطقة فإذا به يلمح عادل من نافذة الحافلة التي لم تكن قد توقفت بعد.
نزل ابن الأخت من الحافلة، ترجل، نادى (عادل... عادل)، وإذا بابني عادل يلتفت إليه، ويتعانقان إيذاناً بنهاية قصتنا الأليمة... عاد ابن الأخت وبرفقته عادل إلى البيت، لتمتزج الفرحة؛ فرحة عودة الابن عادل من اغترابه وألم فراق شاب غريب أسميته (عبدالله) الذي بكيناه جميعاً.
قصة لم يصدقها الكثيرون، فإلى الآن مازال البعض يتصل معزياً، والآخرون يطرقون الباب مهنئين! بينما عادل الذي ترونه أمامكم قد لا يصدق نفسه مما وقع!


عادل: لن أخرج من البيت
تعذر علينا لقاء الأب، ولقاء بقية الأطراف الأخرى، بل وتعمدنا عدم ذكر حتى الأسماء؛ نزولاً على طلب الأسرة، ولكن تحدثنا إلى عادل الذي قالت والدته إنه يتحدث للمرة الأولى لمنبر إعلامي.
قال عادل في سياق حديثنا المتقطع معه إنه لا يتذكر بالتحديد ما وقع، ولكن المهم هو أنه أخذ عهداً على نفسه بعدم الخروج من البيت والتيه؛ لأنه لا يريد -كما ذكر لـ«سيدتي»- بأن يكون سبباً في متاعب للآخرين، وخصوصاً أمه الحبيبة التي اتكأ على رجلها، وبدأ يتأمل في ملامح وجهها مثل طفل صغير وهي تداعب شعره قبل أن تجد أثر الضربة التي كانت سبباً في جميع المشاكل الجسدية والنفسية التي يعيشها اليوم عادل.


الرأي الطبي
استشرنا البروفيسور عبدالله العباسي حول مرض عادل فأجاب: «الحالة مؤثرة فعلاً، وعادل اليوم يعاني تلفاً لخلايا الدماغ نتيجة الضربة الحادة التي تلقاها في صغره، وكان يلزمه تدخلاً جراحياً في حينه، واستشارة فريق طبي مكون من جراح للدماغ والأعصاب وطبيب نفسي وأخصائي جراحة تقويمية؛ لأن الأمر يتعلق بعضو حساس وحيوي؛ وهو الدماغ. وللأسف اليوم يعاني اضطرابات قد يستحيل علاجها؛ فالخلايا تلفت نتيجة تلك الضربة وأخذت سرها معها، لا يمكن اليوم تحديد طبيعة مرضه وحالة الشرود التي تصيبه، لذا أؤكد على كل العائلات أن أي حادث قد يقع لأطفالهن يجب أن يؤخذ على محمل الجد في حينه، ويتم الكشف عن الخلل بالأشعة أو الجراحة وغيرها، وطبعاً نسأل الله اللطف في أقدار كل البشر.


الله يعطيك اعافيه نبض قلبي
قصه مواثره
بصراحه والله يعين
تحياتي وتقديري
نبض قلبى معجب بهذا .







من مواضيعي
0 يتغير ملامح وجه الامره
0 وايش تقول للي تحبه في ابيات شعر
0 بديت اشك ان النذاله فضيله
0 تقفا ترى تقفا تهز اللرجاجل
0 اشتل مشعابه
0 تعبر
0 متى الشوارع تجمع ثنين صدفه
0 مابيك يا غايتي بالحب تشكرني
0 معذور لو دمعه يبلل ثيابه
0 حب لخيك المسلم مثل ما تحب لنفسك
0 مرب
0 يا هوى
0 وين ابلقا فاعل خير
0 خالد
0 الذكرئ
0 محاوره
0 جاني
0 ياالله ترحمنا وتغفر ذنوبنا
0 فلسفه ههههههه
0 بعض العرب


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 13-12-2014, 12:56 AM   #6

مشرفه منتدى الاخبار والبشره والصور

 رقم العضوية : 53990
 تاريخ التسجيل : 6 - 4 - 2014
 الحالة الاجتماعية : غير محدد
 الجنس : انثى
 الدوله : السعودية
 المشاركات : 6,773
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 4762
 عددالنقاط : 413
 تقييم المستوى : نبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really niceنبض قلبى is just really nice

نبض قلبى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ام تدفن ابنها ويعود لها

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمت.المشاعر مشاهدة المشاركة
الله يعطيك اعافيه نبض قلبي
قصه مواثره
بصراحه والله يعين
تحياتي وتقديري

لك الشكر صمت المشاعر على المتااابعه








من مواضيعي
0 لا تزعل وتغضب فى الدنيا قد يكون مسح لذنو بك
0 انتهى الوقت ضع القلم
0 ولا كلمه المو ضوع مغلق
0 اجمل عبااااارة
0 حمية الباذنجان لحرق الدهون
0 اكسسسوارات رجالى حلوة
0 اجمل الا وقاااااات
0 احزمه شبابى جديدة
0 ايدى كلها نعووومه
0 حبيبى
0 ثرثرة حرفى
0 طريقه ازاله شعر الوجه بالخيط
0 اكتشفى فوائد اللوز الحلو للبشرة
0 شوزات رجالى
0 جيتك بكل الدفا وانا من الشوق حران
0 فتاة تخطف بحفل زفاف
0 ام تدفن ابنها ويعود لها
0 اختلاااااافات بين الرجل والمراءة
0 الارض تبتلع سيدة استراليه
0 وفاة الشحرورة


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 31-12-2014, 08:00 PM   #8

 رقم العضوية : 54504
 تاريخ التسجيل : 25 - 5 - 2014
 الحالة الاجتماعية : متزوج
 الجنس : ذكر
 الدوله : اليمن
 المشاركات : 316
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 152
 عددالنقاط : 50
 تقييم المستوى : المصباح will become famous soon enough

المصباح غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ام تدفن ابنها ويعود لها

يعطيك العافيه نبظ قلبي قصه موثره تسلمو







من مواضيعي
0 البيضاء امراة ساحرة تخسى
0 افضل طريقه لتنضيف الاسنان
0 فقدان الشهيه عندالاطفال
0 حقائق علميه عن العسل
0 قصة لامراه داهيه
0 اول جامع بني في اليمن وثالث جامع بني في الاسلام
0 السلاح القديم في اليمن
0 قصه الفار الذي هدم سد مارب العضيم من اقدم سدود العالم
0 اكتشاف علاج السكري
0 اثار عملاقه في مصرللفراعنه
0 النعمه التي بسطها الله سبحانه الان لعباده العصاه
0 الوعل لها مميزاتها الخاصه
0 عرش بلقيس في اليمن تراث واصاله
0 ذنوب سكوت العرب لاحتلال فلسطين اوصلهم الى ماهم فيه الان
0 ولاده النبي صلئ الله عليه وسلم
0 الحرف اليدويه اليمن
0 رفظ البايع اكثر ماوصته امه
0 فائدة القران وسيرة المصتفئ
0 الادمان با لمخدرات وخطورته
0 جرام العدوالصهيوني


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مواضيع جديدة في قسم منتدى الاخبار العامه والجرائم والحوادث

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف يسافر الحمام الزاجل الى خارج موطنه ويعود مرة اخرى مراام عالم الحيوانات والطيور والنباتات والزهور 13 13-09-2014 05:23 PM
2014 حصرياا وبالصور: ليلى علوي تكشف ابنها خالد لاول مرة فى احتفالها.. شاهد صور ابنها طبق الاصل منها عـسولة اخبار الفن و الفنانين و المشاهير 0 19-10-2013 01:55 PM
2013 بالصو- سميرة سعيد تحتفل بعيد ميلادها مع ابنها في لبنان- صور سميرة سعيدة مع ابنها 2013 صدى الايام اخبار الفن و الفنانين و المشاهير 0 08-03-2013 07:05 AM
2013 أشرف عبدالباقي يعتزل الفن ،اعترف اشرف عبد الباقي انه سيعتزل ويعود لمهنتة صدى الايام اخبار الفن و الفنانين و المشاهير 0 22-12-2012 03:06 PM
لا تدفن قلبك بمشاغل الحياة ,,,, احب لغة العيون المنتدى العام 8 31-01-2011 07:18 PM

 

تفضلو بزيارة مواقعنا الصديقة من هنا

 


شرح طلب كلمة المرور من هنا


الساعة الآن 03:42 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى